ترامب: هذه خطتي... إنّها جيّدة للغاية وسيرفضها الفلسطينيون في البداية!

ترامب: هذه خطتي وسيرفضها الفلسطينيون في البداية... إنّها جيّدة للغاية!
ترامب: هذه خطتي وسيرفضها الفلسطينيون في البداية... إنّها جيّدة للغاية!

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مساء اليوم الثلاثاء 28 جانفي 2020 في ندوة صحفية مشتركة مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في البيت الأبيض، خطته المقترحة للسلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وقال ترامب: "اليوم هو خطوة كبيرة نحو السلام"، مضيفا أن رؤيته للسلام مختلفة تماما عما طرح في الماضي، وهي تتكون من 80 صفحة، واصفا إياها بأشمل خطة مقدمة جول القضية حتى الآن.

وأضاف: "إسرائيل تتخذ خطوة نحو السلام، والفلسطينيون يستحقون فرصة لحياة أفضل، وخطة السلام المقترحة بين الإسرائيليين والفلسطينيين هي مسير قوي للأمام".

وأكد: "هذه هي المرة الأولى التي تجيز فيها إسرائيل نشر خريطة مقترحة لخطة السلام الإسرائيلية الفلسطينية"، موضحا أن خطته تنص على أن "القدس ستبقى عاصمة غير مجزأة لإسرائيل".

وقال ترامب إن خطة السلام في الشرق الأوسط تقدم حل دولتين واقعيا، مضيفا أن الدولة الفلسطينية المقبلة ستكون "متصلة الأراضي"، ولوّح ترامب أن خطته قد تكون "آخر فرصة" للفلسطينيين.

وكان نتانياهو قال إن هذه هي "صفقة القرن ولن نفوتها".

وتطرق ترامب إلى مخاوف الفلسطينيين قائلا: "لن يرغبوا فيها في البداية على الأرجح، لكن أعتقد أنهم سيوافقون عليها في النهاية.. إنها جيدة بالنسبة لهم. في الواقع هي جيدة للغاية لهم".