ونقلت قناة "ليبيا الأحرار" عن السراج قوله إن التوقيع على وقف إطلاق النار خطوة للدفع بالاتفاق إلى الأمام، كما أن قبول وقف إطلاق النار يأتي من موقف قوة حفاظاً على اللحمة الوطنية.

إلا أنه قال إن قواته مستعدة لاستئناف العمليات العسكرية في حال حدوث أي خرق للاتفاق.

وفي وقت سابق، نقلت وكالة أنباء "انترفاكس"عن ليف دينجوف، رئيس مجموعة الاتصال الروسية بشأن ليبيا، قوله إن حفتر والسراج سيلتقيان لبحث "إمكانية التوقيع على هدنة وتفاصيل مثل هذه الوثيقة".