و سيتمكن قاطنو قارات آسيا وأفريقيا وأوروبا من رؤيته بوضوح، وفق ما نقلته "الجزيرة" عن موقع "سكاي إيرث".

وأضاف المركز الدولي للفلك أنه من المتوقع دخول 90% من القمر في منطقة شبه الظل، مما يعني أن بعض أجزاء القمر ستكون معتمة أكثر من غيرها نتيجة لقربها من منطقة ظل الأرض، وبالتالي سيكون الخسوف واضحا وبشكل ملموس وقت الذروة على هذا الجزء من القمر.