وبثت وسائل إعلام صورا وفيديوهات لضحايا التدافع حيث انتشرت الجثث على جانبى الطريق الذى شهد الحادث، فيما حاول بعض المسعفين إنقاذ حياة بعض الجرحى الذين أصيبوا فى الحادث، وبحسب وسائل إعلام إيرانية فإنه تم تأجيل دفن قاسم سليمانى بعد حادث التدافع فى مسقط رأسه بكرمان.وشاركت حشود غفيرة فى تشييع قاسم سليمانى على مدى الأيام الماضية، حيث قدر عدد المشيعين بالملايين، وهو ما يفسر العدد الكبير لضحايا الحادث.وبثت وسائل إعلام صورا وفيديوهات لضحايا التدافع حيث انتشرت الجثث على جانبى الطريق الذى شهد الحادث، فيما حاول بعض المسعفين إنقاذ حياة بعض الجرحى الذين أصيبوا فى الحادث.وبحسب وسائل إعلام إيرانية فإنه تم تأجيل دفن قاسم سليمانى بعد حادث التدافع فى مسقط رأسه بكرمان.وشاركت حشود غفيرة فى تشييع قاسم سليمانى على مدى الأيام الماضية، حيث قدر عدد المشيعين بالملايين، وهو ما يفسر العدد الكبير لضحايا الحادث.

من جانبه قال بير حسين كوليوند رئيس منظمة الطوارئ التى يقع مقرها بالعاصمة طهران فى تصريحات نقلها التلفزيون الإيرانى الرسمى، الثلاثاء، أن 40 شخصا على الأقل توفوا، فيما أصيب نحو 200 آخرون بسبب تزاحم مشيعى جثمان سليمانى لدفنه فى مسقط رأسه بمحافظة كرمان.ولفت كوليوند، إلى أن الحادث لا يزال موضع بحث، للوقوف على أبعاده، وإعلانها لوسائل الإعلام المحلية، بينما تم نقل المصابين إلى مراكز علاجية.

وقتل سليمانى، فجر الجمعة الماضى، بضربة استهدفته فى بغداد بناء على توجيهات من الرئيس الأمريكى دونالد ترامب لردع خطط هجمات إيرانية على مصالح الولايات المتحدة، وسط معلومات عن تطوير فيلق القدس مخططات لمهاجمة الدبلوماسيين الأمريكيين فى العراق والمنطقة.