وجاء في منشور للنائب، عن ولاية الجلفة، مسقط رأس الشبان الموقوفين، على صفحته في الفايسبوك "في اتصال مع وزير الشؤون الخارجية السيد صبري بوقادوم قبل لحظات أكد أن قضية أبناءنا المحبوسين في تونس في طريقها إلى الحل وسوف يطلق سراحهم إن شاء الله".
وكان الأمن التونسي قد أوقف يوم 20 أوت الماضي، 5 جزائريين على إثر مشادة كلامية بينهم وبين سائق تاكسي في مدينة سوسة.

وقد صدر ضدهم حكم بالسجن من أجل "هضم جانب موظف عمومي أثناء أداء مهامه"، وذلك بعد اتهامهم بالاعتداء على أعوان الأمن، وقد استأنف محامو الموقوفين هذا الحكم.