و اكد المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، لـ"سكاي نيوز عربية" إن "العمليات تسير بشكل ممتاز.. دخلنا أحياء المدينة من الجنوب والجنوب الغربي، وهناك اشتباكات قوية والمليشيات تحاول استعادة طريق أم وادي الربيع، وهو من أهم الطرق الاستراتيجية، نحن نتقدم في 7 محاور الآن".

كما أشار المسماري أن الجيش استرجع عدة مناطق ومحاور استراتيجية حول مطار طرابلس الدولي، إضافة إلى منافذ غربي العاصمة، وكذلك المحاور التي تربط العاصمة بمناطق الجنوب وجنوب شرق.

وأفاد اللواء أن هناك تواصل وتنسيق مع عدد من التشكيلات المسلحة داخل طرابلس بانتظار دخول الجيش الوطني الليبي للانضمام إليه، لمواجهة تنظيمي الإخوان والقاعدة الإرهابيين.

 

وكشف آمر غرفة عمليات المنطقة الغربية، أن مجموعة تابعة لجهاز الأمن العام والتمركزات الأمنية في العاصمة طرابلس تسلم أسلحتها وعتادها تباعا للجيش الليبي. وفق ما أورده موقع سكاي نيوز بالعربية