ذكرت شرطة بوركينا فاسو في بيان لها اليوم الجمعة ان مسلحين هاجموا مدينة واجادوجو ، و اطلقوا النار بالقرب من مكتب رئيس الوزراء ودور الامم المتحدة في المدينة.

بينما أكدت وزارة الخارجية الفرنسية وقوع إطلاق نار بالقرب من سفارتها في العاصمة واجادوجو.

وذكر بيان صادر عن وزارة الخارجية الفرنسية "أن قوات الأمن تتدخل ، وقد يتم تعزيز الإجراءات الأمنية من جانب السلطات".

وطالبت الخارجية الفرنسية مواطنيها في واجادوجو بالبقاء في مكان آمن، وأن يوقفوا جميع الرحلات في المدينة والامتثال لتعليمات السلطات المحلية.

كان مراسل وكالة الانباء الألمانية (د.ب.أ) قد أفاد بسماع دوي إطلاق نار في واجادوجو ،عاصمة بوركينا فاسو، اليوم الجمعة.

وأطلقت الأعيرة النارية بالقرب من السفارة الفرنسية ومكتب رئيس الوزراء، وفقا لما ذكرته شبكة "اوميجا" الإذاعية المحلية. وذكرت وسائل إعلام أخرى عن هجوم محتمل على رئيس أركان الجيش.

وقال مراسل الـ (د.ب.أ) إن الدخان يتصاعد من مكتب رئيس أركان الجيش، في الوقت الذي انتقلت فيه سيارات اسعاف إلى موقع الحادث.