أعلن  رئيس الأركان الفرنسية الجنرال فرنسوا لوكوانتر، لاذاعة اوروبا 1 أن باريس ستضرب "بشكل منفرد" في سوريا، إذا تم تجاوز "الخط الأحمر"، الذي حدده الرئيس إيمانويل ماكرون، بالاستخدام المؤكد للكيميائي.

ومن جهة اخرى نفت  وزارة الدفاع الروسية تقارير تحدثت عن استخدام دمشق المزعوم للكيميائي في الغوطة الشرقية، مشيرة إلى أن الأمر يعتبر استفزازات لتبرير تشديد العقوبات ضد سوريا.