صرحت وزارة الداخلية المصرية،  بأن انفجارا  استهدف رتلا أمنيا أثناء سيره في شارع المعسكر الروماني بالاسكندارية مما ادى الى مقتل شخص على الاقل.

وقلت وزارة الداخلية ان الانفجار تزامن مع مرور موكب مدير أمن الإسكندرية، مشيرة إلى الانفجار كان محاولة لاغتياله.

وأوضح مصدر أمني، بمديرية أمن الإسكندرية، أن الانفجار كان نتيجة تفجير سيارة بعبوة ناسفة.


وقال إن الحالة الصحية لأحد المصابين خطيرة، وجارى عمل الإسعافات الطبية، نافيا تعرض اللواء مصطفى النمر مدير أمن الإسكندرية، لأي إصابات جراء استهداف موكبه.