قامت السلطات الصومالية بإحتجاز طائرة مدنية اماراتية في مطار مقديشو الدولي، وعلى متنها 47 شخصا من قوات الواجب الإماراتية"، كما قامت بالاستيلاء على المبالغ المالية المخصصة لدعم الجيش الصومالي والمتدربين تحت تهديد السلاح.

و من جهتها اعربت وزارة الخارجية الاماراتية عن استهجانها وشجبها واستنكارها "لقيام السلطات الأمنية الصومالية باحتجاز الطائرة.

وتطاول بعض عناصر الأمن الصومالي على بعض أفراد قوات الواجب الإماراتية، ما أدى إلى تأخير إقلاع الطائرة لعدة ساعات".

وأوضحت الخارجية ان المبالغ التي تم الاستيلاء عليها  مخصصة لدعم الجيش الصومالي ودفع رواتبهم، وذلك استناداً إلى مذكرة التفاهم الموقعة بين البلدين في نوفمبر 2014، والمتعلقة بتعزيز التعاون العسكري بين البلدين".