تحتضن السعودية لاول مرة في تاريخها تقريبا، اسبوع الموضى بقاعات فندق الريتز كارلتون في الرياض.

وقد عبر المشاركون في هذه التظاهرة عن اندهاشهم من تنظيم هذا الحدث في دولة محافظة مثل السعودية، حيث قالت عارضة الأزياء أنيتا دميكروسكا "نحن متحمسون للغاية لأن هذا أول أسبوع للموضة في السعودية وهو ما يعني أننا نصنع التاريخ".

وخفت حدة القيود الاجتماعية الصارمة منذ تولي الأمير محمد بن سلمان ولاية العهد إذ حد من سلطة شرطة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وأجاز الحفلات الموسيقية العامة ورفع الحظر عن دور السينما وقيادة النساء للسيارات.

لكن لا تزال هناك قيود. فقد سمح منظمو أسبوع الموضة بدخول الرجال والكاميرات حفل الاستقبال يوم الثلاثاء. لكن لم يُسمح للرجال بحضور عروض الأزياء على الممشى كما كان التصوير في الخارج ممنوعا.

ويتعين على النساء ارتداء العباءة السوداء الفضفاضة في الأماكن العامة بالمملكة لدواعي الحشمة.