قال  فاسيلي نيبينزيا مندوب روسيا الدائم في الامم المتحدة  بأن التقرير المصور حول طفل مدينة دوما الذي زُعم أنه تعرض لهجوم كيميائي سيعرض على ممثلي الدول الأعضاء بمجلس الأمن الدولي.

كما اكد المصدر ذاته انه سيتم توزيع الفيديو على الدول الاعضاء في الامم المتحدة و الصحفيين.

يذكر ان قناة روسيا 24 بثت شريط فيديو يتضمن لقاء مع طفل كان في موقع الهجوم الكيميائي المزعوم في مدينة دوما السورية يوم 7 أفريل الجاري. 

ونفى الطفل، الذي يدعى حسن دياب، وهو في الـ 11 من عمره، خلال حديث للقناة الروسية، تسممه جراء هجوم كيميائي في دوما، كما روى ما جرى معه يوم الحادث.

وأوضح حسن أنه ذهب يوم 7 أفريل برفقة والدته إلى المركز الصحي بعد سماعهما لنداءات بالتوجه إلى أقرب النقاط الطبية، وأكد أن مسعفين رشوه بالماء، وصوروا ما جرى فور وصوله للمستشفى.

من جانبه، قال والد الطفل، إن ابنه حصل مقابل مشاركته في تصوير "الهجوم الكيميائي" على "تمر وبسكويت"، مؤكدا أن حسن كان في حالة صحية جيدة.  

 

طفل سوري امام مجلس الامم المتحدة..لتكذيب المزاعم الامريكية حول الهجوم الكيميائي (فيديو)