اعلنت شرطة مرسيسايد في بيان لها انها قامت بغعتقال رجلين من روما للاشتباه في الشروع في القتل بعد أن تعرض رجل لإصابات خطيرة عقب واقعة قبل مباراة ليفربول في ذهاب الدور قبل النهائي لدوري أبطال اوروبا لكرة القدم.

وأضافت الشرطة "نعتقد أن الضحية كان فى ليفربول برفقة شقيقه من أجل مباراة قبل النهائى بين ليفربول وروما وتعرض لهجوم خلال مواجهة بين جماهير روما وليفربول بالقرب من حانة البرت حوالى الساعة 7:35 مساء.

 

"ذكر الشهود أن الضحية تعرض للضرب بحزام ثم سقط على الأرض".

 

وقالت الشرطة إن الرجلين، وعمرهما 25 و26 عاما، احتجزا من أجل استجوابهما.

 

وذكرت هيئة الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي) أن مجموعة من مشجعى روما هاجموا جماهير ليفربول باستخدام الأحزمة.