اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، إن على روسيا وإيران سيدافعان عن مصالحهم معا في ظل ما يحيط بالاتفاق النووي.

وذكر لافروف أن الثلاثي الأوروبي والصين وروسيا وإيران أكدت التزامها بالاتفاق النووي، مشيرا إلى ضرورة بحث الإمكانيات المتاحة للحيلولة دون تقويض هذا الاتفاق وزعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط، إضافة إلى صد التهديدات لنظام عدم الانتشار النووي.

وقال لافروف: "للأسف، نتأكد مرة أخرى من سعي واشنطن لمراجعة الاتفاقيات الدولية المحورية، كما هو الأمر مع اتفاق إيران النووي، وقضية القدس وعدد من الاتفاقيات الأخرى".