كشفت السلطات الامنية البلجيكية عن منفذ العملية الارهابية التي  شهدتها مدينة لييج شرق بلجيكا صباح الثلاثاء، وهو  سجين سابق جنده متطرفون في السجن ويدعى بنجامين هيرمان (36 عاما)، وهو صاحب سوابق جنائية تشمل جرائم سرقة وضرب وإيذاء واتجار بالمخدرات، وقد أُدخل بسببها السجن مرات عديدة أولها في 2003.

ونقلت وكالة الأنباء البلجيكية "بلجا"، عن وزير العدل كوين غينز، قوله إن المهاجم خرج من السجن بموجب إذن خروج لفترة وجيزة وكان يفترض أن يعود إليه كما سبق وفعل مرارا.

وأوضح الوزير أن هيرمان سبق أن حصل على 20 إذن خروج من السجن، وكان في كل مرة يعود إلى سجنه دون حدوث أي مشاكل.

وقال بوبير: "من الواضح أن هدف المجرم كان مهاجمة الشرطة"، مشددا على أن هدفه لم يكن قتل أحد في المدرسة بل "إلحاق الأذى بقوات الأمن ومؤسسات الدولة البلجيكية".