فر الشيخ راشد بن حمد الشرقي (31 عاما ) نجل حاكم الفجيرة، الى قطر  قائلا انه يخشى على حياته بسبب خلاف مع حكام ابوظبي.

وذكرت صحيفة " نيويورك تايمز " الامريكية ان الشيخ راشد بن حمد وصل الى الدوحة يوم 16 ماي الفارط متهما حكام ابوظبي ب"الابتزاز وتبييض الاموال" لكن دون أن يعطي دليلا على ذلك.

كما أشار في تصريح للصحيفة الى توتر بين المسؤولين في الامارات حول الالتزام العسكري للبلاد في الحرب الجارية في اليمن.

وأضاف الشيخ راشد في المقابلة ان عدد القتلى من الاماراتيين يتجاوز حصيلة المئة قتيل التي أُعلنت رسميا وقال "هناك قتلى من الفجيرة أكثر بكثير من أي إمارة أخرى".

ورفض مسؤول اماراتي التعليق على الموضوع لدى الاتصال به من قبل وكالة فرانس لكن وزير الدولة الاماراتي للشؤون الخارجية انور قرقاش كتب في تغريدة "يتآمر المرتبك على هذه الأسرة الحاكمة أو تلك، وتنقصه كالعادة الشجاعة، فيلجأ إلى تسريبات ومقابلات صحفية مرتبة خوفا من المواجهة، لعبة مفضوحة تعمّق أزمته وسقوطه الأخلاقي".

وذكرت "نيويورك تايمز" انها المرة الاولى على ما يبدو منذ توحيد الامارات قبل 47 عاما التي ينتقد فيها أحد أعضاء الاسر السبع حكام البلاد.