شبه  وزير المجاهدين، في الحكومة الجزائرية  الطيب زيتوني، خلال استضافته ببرنامج على فضائية "البلاد" في حصة بلاد قيود الرئيس الجزائري  عبد العزيز بوتفليقة بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم، " "الله بعث محمدا رحمة للعالمين، وبعث الرئيس بوتفليقة رحمة للعالمين".

و اضاف الوزير  إن الرئیس بوتفلیقة أوصاه في العديد من المرات قائلا “أعطوا التاريخ حقه“. 

وقال إن "الله يحب عبد العزيز بوتفليقة"، الذي أتى إلى الحكم بخزينة "صفر"، وأنعش الاقتصاد ورقّى البلاد.

و من جهة اخرى أكد وزير المجاهدين، الطيب زيتوني، أن ملف الحركى طوي بشكل نهائي قائلا “من المستحيل أن تطأ أقدامهم في الجزائر وإن فتح فينسف كل الملفات المفتوحة”.