تمكنت قوات الامن الفرنسية من القاء القبض على سارق البنك الجزائري رضوان فايد.

و قال المدعي العام الفرنسي فرانسوا مولين اليوم الأربعاء إن شخصا يرتدي البرقع يبدو أنه رجل قاد الشرطة الفرنسية الى القبض على رضوان فايد لص البنوك الهارب من وجه العدالة.

وأضاف مولين أنه في ليلة السبت، لاحظت الشرطة أن امرأة، يخضع هاتفها المحمول للمراقبة في القضية، قد أعطت شيئا إلى "فرد يرتدي البرقع الذي أشارت طريقة سيره إلى أنه ربما يكون رجلاً".

ورصدت الشرطة في حوالي 10،30 مساء الثلاثاء بالتوقيت المحلي الشخص الذي يرتدي البرقع في أثناء نزوله من سيارة المرأة ودخوله منزلها.

وتوجه شخص ثان يرتدي البرقع إلى المبنى بعد فترة وجيزة.

وداهمت الشرطة المنزل في 30ر4 صباحا بالتوقيت المحلي، واعتقلت فايد، الذي يبدو أنه لم يقاوم على الرغم من أن الشرطة صادرت مسدسا به ذخيرة كان بالقرب منه.