تراجعت أسعار التعاقدات الآجلة للنفط خلال تعاملات اليوم الخميس في بورصة نيويورك للسلع، على خلفية التقارير التي تشير إلى اتفاق روسيا والسعودية على زيادة إنتاجهما من الخام.

وكانت أحدث بيانات إدارة معلومات الطاقة الأمريكية الصادرة أمس قد أشارت إلى ارتفاع مخزون الخام الأمريكي بواقع 8 ملايين برميل إلى 404 ملايين برميل في الأسبوع المنتهي يوم 28 سبتمبر الماضي، وهي أكبر زيادة أسبوعية منذ مارس .2017

كان المخزون قد ارتفع خلال الأسبوع المنتهي في 21 سبتمبر الماضي بواقع 9ر1 برميل بعد تراجع استمر 5 أسابيع على التوالي.

وبحسب بيانات إدارة معلومات الطاقة تراجع مخزون البنزين خلال الأسبوع الماضي بواقع 500 ألف برميل، في حين تراجع مخزون المكررات النفطية بواقع 8ر1 مليون برميل.