صوت 71 نائبا من أصل الـ 100 في البرلمان اللتفي إلى جانب نشر المواد الأرشيفية،التابعة للجنة أمن الدولة (كي جي بي) في الجمهورية، والتي تعود للعهد السوفيتي.

و أوضح المكتب الصحفي للبرلمان أن "وثائق لجنة أمن الدولة في الجمهورية اللاتفية السوفيتية ستكون متاحة للاطلاع عليها بالأرشيف الوطني، وسيتم نشر بعضها على الإنترنت".

ومن بين المواد التي سيتم نشرها قبل نهاية العام الحالي دلائل لأرقام الهواتف التابعة للـ "كي جي بي" ووثائق الإحصاءات وقوائم العملاء والمتعاونين مع اللجنة وغيرها.