أقامت شبكة "سي إن إن " الإخبارية طاولة مستديرة ناقش فيها الحاضرون موضوع قانون الهجرة الأمريكي، والقوانين الأخيرة التي يرغب في الموافقة عليها الرئيس الأمريكي.

الطاولة المستديرة ضمت المذيع التلفزيوني، كريس كومو، و السياسيان ستيف كورتيس وآنا نافارو، المعروفة بانتقاداتها القاسية للرئيس ترامب، بالرغم من انتمائها للحزب الجمهوري.

وتحولت مناقشة سياسية خاصة بقانون الهجرة الذي يؤكد عليه الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى تبادل للآراء رافقه سيل من الشتائم والإهانات للرئيس.

وخلال الحوار وصفت نافارو الرئيس الأمريكي بأنه "خنزير متعصب"، وذلك ردا على سياساته الأخيرة وبخاصة اتجاه قوانين الهجرة.

وليست هي المرة الأولى التي يتم توجيه الإهانات لترامب على شبكة "سي إن إن"، حيث اضطرت القناة لقطع خطاب المغنية الأمريكية مادونا عندما بدأت بمهاجمة ترامب، واتهتمته بالعنصرية.