اكد مدعون في بيان لهم ان مهاجما يهتف "الله أكبر" وجه عدة طعنات لشرطي بلجيكي في وسط بروكسل اليوم الثلاثاء.

واضاف ذات البيان أن المهاجم، الذي كان يحمل سكيني مطبخ أثناء الحادث أمام مركز الشرطة الرئيسي بالمدينة، أصيب بعدما أطلق عليه شرطيان النار.

وجرى اعتقال الرجل حيث يرقد حاليا في المستشفى في حالة حرجة. كما نُقل الشرطي إلى المستشفى لكن حالته ليست خطرة. ونفذ المهاجم جريمته في الخامسة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي (0430 بتوقيت جرينتش) تقريبا.

وقال المدعون في بروكسل "لم نتمكن بعد من معرفة الدافع... لكن عددا من الشهود سمعوه وهو يهتف الله أكبر. سيحدد التحقيق ما إذا كان هذا الحادث عملا إرهابيا".

وللمهاجم سجل جنائي لدى الشرطة في جرائم متعلقة بالسرقة والعنف. وسُجن في عام 2014 بعد إدانته بالشروع في القتل وحمل سلاح بصورة غير قانونية. وأُطلق سراحه الشهر الماضي.

ووصف وزير الداخلية البلجيكي جان جامبون الحادث على تويتر بأنه "عمل جبان آخر ضد رجال شرطتنا".