تسبّبت السيول الجارفة التي ضربت شمال العراق، في مقتل 7 أشخاص من بينهم 5 أطفال وشردت مئات العائلات. 

وقد أعلنت الشرطة العراقية اليوم الجمعة 23 نوفمبر 2018، مقتل سبعة عراقيين وفقدان ثلاثة من عناصر قوات البيشمركة الكردية في موجة أمطار غزيرة رافقتها سيول في مناطق متفرقة

من محافظتي صلاح الدين وكركوك شمال البلاد، فجراً، حيث أحاطت المياه بالمنازل وأغرقت المزارع".

وقالت السلط المعنية أن "ثلاثة من عناصر قوات البيشمركة فقدوا على خلفية سيول جرفت أحد مقرات قوات البيشمركة شمال منطقة التون كبري في محافظة كركوك بعد موجة أمطار غزيرة هطلت فجراً".

وذكرت "أن قوات البيشمركة أطلقت عيارات نارية في الهواء للاستغاثة وإنقاذهم، حيث سارعت قوات الشرطة الاتحادية المنتشرة في محيط المنطقة وفرق الدفاع المدني لتقديم العون لهم بعد أن جرفت السيول المقر بشكل كامل".

ودخلت القوات العراقية وطيران الجيش وفرق الدفاع المدني، في حالة من التأهب لمواجهة أية حالات سيول قد ترافق الأمطار الغزيرة المتوقع هطولها على البلاد خلال اليومين المقبلين.