أدان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون السبت 24 نوفمبر 2018، عبر تغريدة على تويتر ما وصفه بـ "العنف الممارس من قبل المشاركين في مظاهرات السترات الصفراء'' على رجال الأمن الفرنسيين خلال الاشتباكات التي شهدتها العاصمة باريس أمس السبت 24 نوفمبر 2018.

وكتب ماكرون "أشكر رجال الأمن على شجاعتهم، والعار للذين اعتدوا عليهم، وأساؤوا للمواطنين والصحفيين وحاولوا تخويف المسؤولين المنتخبين. لا مجال لهذا العنف في الجمهورية".