أفادت صحفية "لوباريزيان" اليوم الجمعة 14 ديسمبر 2018، أنّ الأمن الجزائري قام بإيقاف شقيق المشتبه به في تنفيذ اعتداء ستراسبورغ بفرنسا، شريف شيكات، في الجزائر، بناء على مذكرة توقيف في حقه بتهمة تتعلق بالإرهاب.

وقال المصدر إن سامي شيكات، البالغ من العمر 34 عاما والذي أدرج إسمه كخطير، تم إصدار مذكرة بحث في حقه بتهم تتعلق بدعم الارهاب، بعد تنفيذ اعتداء ستراسبورغ.

ويريد المحققون معرفة ما إذا كان لسامي شيكات على علم بما كان يخطط له شقيقه، وما إذا كان قادراً على المشاركة من خلال تقديم أي دعم لوجيستي.