كشف موقع algeriepatriotique أن رئيس الحكومة أحمد أويحيى “أصدر تعليمات لكل الوزراء لاتخاذ إجراءات عاجلة لامتصاص وتقليص ديون المؤسسات العمومية التابعة لوزاراتهم المتخلدة بذمتها لفائدة الخزينة العامة للدولة” .

 

وأوضح الموقع أن قرار رئيس الحكومة يعود إلى وضعية الخزينة العامة مشيرا إلى أنها “أصبحت مهددة بالإفلاس نتيجة تراكم الديون وعجز المؤسسات العمومية عن تسديدها في مواعيدها ودرءا للجوئها للاقتراض مجددا من البنوك أو من الخزينة العامة بما قد تكون له انعكاسات سلبية على الاقتصاد الوطني والمداخيل العمومية”.

وأضاف الموقع أن أويحيى طلب من وزرائه اعتماد سلسلة من الإجراءات لإنهاء الوضع الكارثي بعديد المؤسسات عبر بعث لجان تقدم بشكل دوري تقارير عن أوضاع المؤسسات المالية.

وحسب نفس المصدر تضمّن قرار رئيس الوزراء تعليمات موجّهة للرؤساء المديرين العامّين للمؤسسات بتقديم اقتراحاتهم حول الإجراءات الواجب العمل بها لتسديد الديون وإيلاء ذلك أولوية قصوى إلى جانب أوامر بتقديم تقاريرهم الدورية في الغرض إلى الوزارات التي تنضوي تحتها مؤسساتهم.