و شارك مراسم الكشف عن النسب التذكاري 300 ضيف، منهم عائلات الضحايا، الأمير هاري دوق ساسكس في افتتاح النصب التذكاري في متنزه كانون هيل بارك في برمنغهام بوسط إنقلترا.

وقال الأمير هاري ''إحياء لذكرى كل من فقدوا حياتهم، وإلى كل العائلات التي غيرت تلك الأحداث حياتها إلى الأبد، أود تقديم أسمى آيات الاحترام لكم وإهداء هذا النصب رسميا تخليدا لذكرى أحبائكم''.

ويذكر أن مسلحا قد قتل 30 بريطانيا وثمانية آخرين في هجوم بسوسة عام 2015، وقبلها بثلاثة أشهر كان بريطاني آخر ضمن 21 ضحية لهجوم نفذه متشددون على المتحف الوطني في تونس.