اقتحمت الشرطة الفرنسية سجن "كوندي سور سارت" في إقليم أورن شمال غربي فرنسا بعدما هاجم سجين الحراس، واعتبرت السلطات الفرنسية الحادث إرهابيا.

وأكد وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانر إلقاء القبض على المهاجم وزوجته بعد عملية أمنية نفذتها وحدة خاصة.

وحسب وسائل الإعلام الفرنسية فإن الاقتحام استمر أكثر من ساعة بعد أن تحصن السجين منذ صباح اليوم الثلاثاء في الغرفة للزيارات. وقبل ذلك طعن السجين حارسين أثناء زيارة زوجته له في السجن.