ايران: مقتل متظاهرين 2 ليلة رأس السنة

عالمية

تتواصل الاحتجاجات في بعض المدن الايرانية لليوم الرابع على التوالي، وقد سجلت ليلة البارحة ارتفاعا في وتيرة العنف حيث سقط قتيلين خلال الاحتجاجات.

وقالت السلطات الإيرانية إن المتظاهرين هم من قاموا بقتل شخصين دهسا بالسيارات في مدينة دورود.



وقال محافظ المدينة ما شاء الله نعمتي، صباح الاثنين، إن "محتجين قاموا بحرق عدد من الممتلكات العامة في المدينة، الليلة الماضية، وقامت سيارات الإطفاء بإخماد الحريق في أحد البنوك، وعند عودة إحدى سيارات الإطفاء إلى مقرها هجم عليها بعض المتظاهرين، وانتزعوها من رجال الإطفاء، وداسوا بها بعض المتظاهرين الآخرين، ما أدى إلى مقتل شاب وصبي آخر في الرابعة عشر من عمره في ميدان وحدت في المدينة".




علما أن دورود هي نفس المدينة التي شهدت قتيلين ليلة السبت، واتهمت السلطات عملاء أجانب بالمسؤولية عن قتلهما.

التعليقات