تمكن مراهق أمريكي يدعى جاكسون من مدينة ممفيس بولاية تينيسي من تصميم مفاعل نووي نشط في المنزل.

وقالت مجلة Popular Mechanics الأمريكية العلمية، أمس الخميس 8 أكتوبر 2020، إن الطالب الأمريكي البالغ من العمر 13 سنة، دخل موسوعة "غينيس" للأرقام القياسية كأصغر شاب سناً أحرز نجاحاً بارزاً.

وقضى جاكسون سنتين  لتصميم مفاعله النووي دون الاستعانة بدعم أي شخص آخر على الرغم من الصعوبات التي اضطر إلى حلها أثناء تجميع المفاعل.

وقال جاكسون: "إن مشروعي كان معقداً، إلا أن تصميم حجرة معزولة مُحكمة الإغلاق كان مهمة أكثر تعقيداً استغرق تنفيذها نصف العام تقريباً".

مضيفا: "لقد تمكنت من استخدام الكهرباء لتسريع ذرتين من الديوتيريوم معاً حتى تندمجا في ذرة من الهيليوم وتطلق أيضاً نيوترون، يمكن استخدامه لتسخين المياه وتشغيل محرك بخاري".