أكّد تقرير أصدرته مجلة "ويتش" المتخصّصة في حماية المستهلك، أن أكثر من مليار جهاز إلكتروني يعمل بنظام أندرويد معرّض للقرصنة، لأنه لم يعد محميا بالتحديثات الأمنية.

كما جاء في التقرير أن مستعملي هذه الأجهزة عبر العالم قد يتعرضون لسرقة بياناتهم أو الابتزاز وغيرها من الهجمات الإلكترونية.

وتقول المجلة إنه على أي شخص يستعمل هاتفا يعمل بنظام أندرويد صدر في عام 2012 أو قبل ذلك، أن يفكّر جديا في حماية جهازه من القرصنة، مضيفة أنها لم تقتنع بردود غوغل على التساؤلات التي طرحتها.