قال وزير تكنولوجيا الاتصال والاقتصاد الرقمي أنور معروف خلال مشاركته في إطلاق البنك المركزي لمنظومة sandbox réglementaire الخاصة بالمؤسسات الناشئة في المجال المصرفي والمالي إن هذا الإطار سيمكن الشركات من تجربة حلولها التقنية على غرار المشاكل المتعلقة بالنظام المالي في البلاد والبحث عن إطار مؤقت يسمح لأصحاب المبادرات الاستفادة من التكنولوجيات الحديثة.

وأضاف الوزير إن تحدّي الوزارة اليوم هو أن يكون لتونس في 2020 أول بنك رقمي 100% دون فروع بنكية، مشددا على ضرورة تلافي الفراغ القانوني بالنسبة للمؤسسات الناشئة معتبرا أن تجربة "intigo" خير دليل على ضرورة تماشي التسريع مع الواقع والتكنولوجيا الحديثة.

وأكد أنّ وزارته تعمل مع البنك المركزي على عديد المبادرات وأهمّها خدمة الدفع الإلكتروني الدولي على غرار الـ"بايبال" الذي سيسمح التونسيين إدخال العملة الصعبة إلى تونس بعد بيع المنتوج في الخارج، لافتا في هذا الإطار إلى التوصل إلى الحل والنتيجة وسيتم الإعلان عنه في الأسبوعين القادمين.