قرر مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (ايفاب)، المسؤول عن سن قوانين لعبة كرة القدم، يوم الجمعة، تغيير قانون لمسة اليد في جميع المواجهات سواء في البطولات المحلية او القارية او العالمية ليتم تطبيقه اعتبارا من جويلية المقبل.

وقال المجلس إن حالات لمسة اليد غير المتعمدة التي تؤدي إلى هدف أو حصول فريق ما على فرصة سانحة للتسجيل لن تعتبر مخالفة اعتبارا من جويلية المقبل. وأعلن في بيان عن قواعد جديدة وتعديلات على حالات لمس الكرة باليد. وأشار إلى أن على الحكم "استخدام حُكمه" في ما يتعلق بوضعية ذراع أو يد اللاعب عندما تلمسه الكرة قبل أن يطلق صافرته مشيرا إلى لمسة يد.

وتابع "نظرا لأن التعامل مع حالات لمسة اليد لم يكن دائما متسقا بسبب التطبيق غير الصحيح للقانون أكد الأعضاء أن ليس كل لمسة للكرة من يد أو ذراع اللاعب تعتبر مخالفة".

ويأتي هذا الإعلان بعد يوم واحد من القرار المثير للجدل في مباراة توتنهام ومضيفه فولهام في البطولة الانقليزية التي شهدت إلغاء هدف لأصحاب الارض سجله النيجيري جوش ماغا بعد لمسة يد غير متعمدة من زميله الغابوني ماريو ليمينا انتهت بفوز السبيرز بهدف نظيف. وكان أحد الخلافات الرئيسية حول لمسة اليد في المواسم الأخيرة حول الحالة التي تعتبر فيها وضعية الذراع طبيعية من عدمها عندما ترتطم به الكرة.

وكشف السويسري جاني انفانتينو رئيس الاتحاد الدولي للعبة "فيفا" أن المجلس تلقى اقتراحا من المدرب الفرنسي لأرسنال الانقليزي أرسين فينغر بشأن قاعدة التسلل.

وكان فينغر، الذي يشغل الن منصب رئيس قسم تطوير كرة القدم العالمية في الفيفا، قد اقترح تعديل قانون التسلل بحيث يعتبر اللاعب في وضعية قانونية إذا كان "جزء من الجسم الذي يمكن للمهاجم أن يسجل به" أبعد عن المرمى من مدافع الخصم.