ضمت قائمة من أفضل 10 لاعبين أفارقة خلال العشرية الأخيرة كشفها الاتحاد الدولي لكرة السلة (فرع افريقيا) لاعبين تونسيين إثنين هما صالح الماجري ومكرم بن رمضان.

وقال الاتحاد الدولي لكرة السلة إن اختيار هؤلاء اللاعبين العشرة جاء ثمرة مساهماتهم في المسابقات الدولية خلال الفترة الممتدة من 2010 إلى 2020 سواء مع أنديتهم أو منتخباتهم الوطنية.

ونشر الاتحاد الدولي لكرة السلة صورة ضمت اللاعبين العشرة مشيرا إلى أنه سيقوم باستعراض القائمة على دفعتين. وقد تولى كشف قائمة أولى من خمسة لاعبين ضمت سليمان دياباتي (كوت ديفوار) وكارلوس موريس (انغولا) والفاروق امينو (نيجيريا) وايكي ديوغو (نيجيريا) وصالح الماجري (تونس).

وتتالف القائمة الثانية التي سيتم نشرها لاحقا على موقع الاتحاد الدولي لكرة السلة مكرم بن رمضلن (تونس) وعبد العالي لحريشي (المغرب) وشامبرلين اوغوشي (نيجيريا) وغورجي ديانغ (السينغال) وادواردو مينغاس (انغولا).

وفي تقديمه لصالح الماجري، أوضح الاتحاد الدولي لكرة السلة كيف أصبح إبن مدينة جندوبة بطلا وطنيا مذكرا ان الماجري بدأ مشواره الرياضي في سن متاخرة لكن عندما اكتشفه المدرب عادل التلاتلي انبهر بانضباطه في العمل وبرغبته في نحت مسيرة ناجحة في لعبة العمالقة.

ولم يمض وقت طويل حتى فرض الماجري الذي يشغل بقامته الفارعة (2م فاصل 18) مركز لاعب ارتكاز نفسه كنجم في القارة الافريقية ليقود المنتخب التونسي الى احراز باكورة القابه القارية بعد التتويج ببطولة امم افريقيا 2011 التي تحصل خلالها ايضا على جائزة افضل لاعب.

واكتسبت مسيرة الماجري بعدا جديدا بعد خوضه تجارب احترافية في اوروبا ضمن اندية انتويرب (بلجيكا) واوبرايدورو وريال مدريد (اسبانيا) قبل ان يعبر المحيط الاطلسي ليحط الرحال في دوري كرة السلة الامريكي للمحترفين ضمن دالاس مافيريكس.