أعلن النائب عن حزب قلب تونس والرئيس السابق للنادي الإفريقي، اليوم الجمعة 19 جوان 2020، عن تشكيل ما أسماها بـ"كتلة" برلمانية ستدافع عن الفريق الذي يعيش فترة صعبة بسبب تراكم الديون.

كما ستعمل هذه الكتلة البرلمانية، وفق البلطي، على تقديم مبادرات تشريعية ترمي إلى النهوض بالرياضة الوطنية، حيث أن الرياضة في تونس مازال يُنظر إليها كقطاع ترفيهي. والهدف الرئيسي سيكون تحويل الرياضة إلى قطاع استراتيجي شأنه في ذلك شأن أي قطاع استراتيجي آخر في الاقتصاد الوطني.

وسيكون تنقيح قانون الجمعيات والهياكل الرياضية في مقدمة أولويات هذه الكتلة.

كما ستعمل هذه الكتلة على طرح مبادرة حول الديبلوماسية الرياضية.

وستضم الكتلة:

 منير_البلطي عن حزب قلب تونس رئيسا
نبيل_الحاجي عن التيار الديمقراطي
ليلى_الحداد عن حركة الشعب
سمير_ديلو عن حركة النهضة
سفيان_طوبال عن قلب تونس
وليد_جلاد عن تحيا تونس
الحبيب_بن_سيدهم عن إئتلاف الكرامة
عبد_الرزاق_الحسني عن الحزب الدستوري الحر
حسونة_الناصفي عن كتلة الإصلاح الوطني
مبروك_الخشناوي عن كتلة المستقبل
فيصل_التبيني نائب مستقل