سيستأنف برشلونة سعيه للدفاع عن لقب بطولة الدرجة الأولى الإسبانية لكرة القدم يوم السبت 13 جوان خارج ملعبه أمام ريال مايوركا بعد توقف المسابقة لثلاثة أشهر بسبب جائحة كوفيد-19، بينما يلعب ريال مدريد على أرضه ضد إيبار في 14 من نفس الشهر.

وأعلنت الرابطة الإسبانية لكرة القدم يوم الأحد أن المسابقة ستعود بمباراة قمة محلية بين أشبيلية وريال بيتيس في 11 جوان وستكون هناك مباريات في الأيام السبعة التالية، إذ يلتقي برشلونة على أرضه مع ليغانيس في 16 جوان ويلعب ريال مدريد بملعبه ضد فالنسيا في 18 جوان.

وكانت البطولة الألمانية أول بطولة كبرى في أوروبا تبدأ من جديد بعد توقفها بسبب الجائحة، كما ستقام جميع مباريات الليغا حتى نهاية الموسم دون جماهير.

وكان برشلونة متقدما بنقطتين على ريال مدريد بعد 27 مباراة عندما توقف الموسم في مارس بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وكشف المنظمون عن جدول أول جولتين فقط من المباريات رغم أن خافيير تيباس رئيس الرابطة أكد إقامة مباريات في جميع أيام الأسبوع حتى ختام الموسم في 19 جويلية.

كما كشف تيباس عن خطة لتكريم هؤلاء الذين أودى الفيروس بحياتهم، وحث المشجعين على تسجيل إشادة بالضحايا بأصواتهم، وستبث لاحقا في الملعب وعبر التلفزيون في الدقيقة 20 من كل مباراة.

وأبلغ تيباس شبكة موفيستار التلفزيونية "الجماهير تجعل كرة القدم استثنائية وبما أنهم لا يستطيعون الوجود في الملعب فإننا أخذنا هذه المبادرة حتى يمكنهم لعب دور في عودة المسابقة وإظهار مساندتهم لأبطال كوفيد-19"، مضيفا "نريدهم أن يشعروا بأنهم قريبون من أنديتهم رغم أنهم لن يكونوا موجودين في الملعب ويصنعون ضجيجا. بهذه الطريقة سيكون بوسع اللاعبين أيضا سماع مساندة جماهيرهم".

ومن المنتظر أن تصبح بطولة الدرجة الأولى الإسبانية ثاني مسابقة في البطولات الخمس الكبرى في أوروبا تستأنف نشاطها بعد البوندسليغا إذ تنطلق البطولة الانقليزية الممتازة في 17 جوان وبطولة الدرجة الأولى الإيطالية في 20 جوان.