حصلت بطولة الدرجة الأولى الألمانية لكرة القدم على الضوء الأخضر لاستئناف المسابقة . ومن المرجح أن يكون ذلك بدءا من 15 ماي ضمن إجراءات البلاد لتخفيف القيود المفروضة بسبب فيروس كورونا حسب نقلته وكالة رويتر عن مصادر ذات العلاقة بالامر.

وستكون البطولة الألمانية أول مسابقة في البطولات المحلية الخمس الكبرى في أوروبا تقرر استئناف الموسم بعد توقف أغلب الأنشطة الكروية في العالم منذ منتصف مارس .

وباتت الولايات الألمانية على وشك الموافقة على استئناف الموسم وسيتم اتخاذ القرار خلال اجتماع عبر الهاتف مع المستشارة أنجيلا ميركل غدا الأربعاء وفقا لما ذكرته مصادر. وستقام المباريات في ظل شروط صارمة وستكون دون مشجعين.

وحتى الآن أعلنت أيضا البرتغال وبولونيا والمجر مواعيد استئناف المسابقات المحلية وكلها ستكون قرب نهاية الشهر الجاري.

وتم السماح للفرق باستئناف التدريبات منذ منتصف الشهر الماضي مع تقسيم اللاعبين لمجموعات صغيرة والخطوة التالية ستكون السماح ببدء التدريبات الجماعية.

وقدمت رابطة الدوري خطة للمحافظة على صحة وسلامة اللاعبين تسمح بإقامة مباريات بدون جماهير وتتضمن إجراء فحوصات منتظمة للاعبين دون وضع بقية التشكيلة في الحجر الصحي حال ظهور حالات إيجابية.
ورغم ذلك قالت الرابطة إنه في حالة إصابة أي لاعب بالعدوى، سيتوقف اتخاذ القرارات بخصوص الإجراءات على سلطات الصحة المحلية.

وكشفت رابطة أندية المحترفين في ألمانيا أمس الاثنين عن وجود عشر حالات إيجابية لفيروس كورونا بعد إجراء 1724 اختبارا في 36 ناديا بالدرجتين الأولى والثانية.

وتكهنت تقارير إعلامية أن آمال استئناف المسابقة تعرضت لضربة بسبب تصرف بعض اللاعبين في هيرتا برلين يوم الاثنين.
ونشر سالومون كالو مهاجم هيرتا مقطع فيديو على فيسبوك ظهر فيه وهو يصافح زملاءه في الفريق دون مراعاة لإجراءات مكافحة الفيروس. وقرر النادي إيقاف اللاعب القادم من ساحل العاج والذي تقدم بالاعتذار عن تصرفه وأكد أن ذلك لا يعكس تعليمات النادي للعاملين.