تلقى اتحاد الكرة المصري اليوم الأربعاء 15 افريل 2020، خطابا من الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيفا"، بشأن القضية التي رفعها المدافع التونسي حمدي النقاز، ضد فريقه السابق الزمالك المصري. وقد نصف الفيفا نقاز على الزمالك، وذكر في الخطاب المرسل مطالبة "الفيفا" للنادي المصري بأحقية النقاز فى 288 ألف دولار من مستحقات مكافآت من الزمالك، ودفع غرامة قدرها مليون و19 ألف دولار لصالح النقاز. والمطالبة بسداد المستحفات للاعب خلال 45 يوما وإلا سيتم منعه من تقييد لاعبين جدد خلال فترة الانتقالات المقبلة. وكان النقاز رحل بشكل مفاجئ عن صفوف الزمالك، بعدما فسخ عقده من جانب واحد، بسبب تأخر الحصول على مستحقاته خلال شهر ديسمبر الماضي، قبل أن يتقدم اللاعب بشكوى ضد الفريق المصري للاتحاد الدولي من أجل إنصافه.