حققت البطولتان نجاحاً كبيراً على مستويي التنظيم وتجربة المشجعين،
شارك في تنظيم البطولتين 1456 متطوّعاً من قطر، والكويت، وعُمان، والأردن، والمغرب، وفلسطين، ولبنان، والسودان، وتونس، والجزائر، وإيران، والمملكة المتحدة، والمكسيك. وأسهمت جهود المتطوعين في نجاح عمل اللجنة المحلية المنظمة للبطولتين على مدى أكثر من 21 يوماً. واستفاد المتطوعون من هذه الفرصة الفريدة في اكتساب مهارات قيمة، وخبرات استثنائية، على طريق إعدادهم للمشاركة في تنظيم الحدث الرياضي الأبرز في العالم عام 2022.


وقد جرى توزيع المتطوعين ضمن مختلف فرق العمل التي شملت الاتصال، والتسويق، وخدمات البطولة، والنقل، والأمن، والإعلام، والهوية والترويج، وإشراك المشجعين، والتذاكر، والإقامة، والخدمات المساندة، وإدارة الجمهور، والضيافة، والتصاريح، والخدمات الطبية.

جرى اختيار المتطوعين في ضوء توافرهم، والمستوى التعليمي، ومهارات اللغة، والدافع للتطوّع، والخبرات السابقة في هذا المجال. وشارك المتطوعون الذين وقع عليهم الاختيار في جلسات تعريفية، وورش عمل، وبرامج للتدريب، وذلك في سبيل الإعداد الجيد للقيام بأدوارهم على الأرض خلال تنظيم الحدث.


وفي هذا السياق أشادت السيدة رشا القرني، مدير الموارد البشرية في اللجنة المحلية المنظمة لبطولتي كأس الخليج العربي 24 وكأس العالم للأندية FIFA قطر 2019، بالمتطوعين وجهودهم الهائلة خلال استضافة البطولتين، وقالت: " نجحنا في تنفيذ كافة الخطط التي أعددناها لتنظيم البطولتين، وذلك بفضل الدعم الكبير من جانب متطوعينا. وأرى أن من أهم أوجه النجاح الذي حققناه مشاركة فرق عمل تضم أفراداً من جنسيات مختلفة، يعملون معاً بكل جد في استضافة احتفالية كروية لجميع المشجعين من أنحاء العالم."

يشار إلى أن اللجنة العليا للمشاريع والإرث أطلقت برنامج التطوّع في سبتمبر 2018، لدعم الاستعدادات المتواصلة لاستضافة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، إيماناً بالدور الأساسي للمتطوعين في تنظيم المونديال. ومنذ إطلاق البرنامج؛ تقدم أكثر من 265 ألف شخص من أنحاء العالم بطلباتهم للانضمام إلى فريق المتطوعين.

كأس العالم قطر 2022 : المتطوعون يكسبون الرهان و إستعدادات خاصة للمونديال

كأس العالم قطر 2022 : المتطوعون يكسبون الرهان و إستعدادات خاصة للمونديال