وقد شارك في جلسة العمل هذه، التي انكبت على النظر في الحلول الممكنة لمعالجة إشكالية أرضية ملعب 15 أكتوبر ببنزرت، الرئيسية منها، والملعب الفرعي، كل من والي بنزرت، محمد قويدر، ورئيس الجامعة التونسية لكرة القدم، وديع الجريء، ورئيس الرابطة الوطنية لكرة القدم، محمد العربي، ونائب رئيس النادي الرياضي البنزرتي، أيمن الزين، إلى جدد عدد من مسؤولي المصالح الفنية والبلدية ببنزرت.
وقد تعهدت السلط الجهوية بإعداد كراسات الشروط الإدارية المتعلقة بتعشيب الأرضية، في حين تعهدت الجامعة التونسية لكرة القدم بإعداد كراسات الشروط الفنية، على ألا تتجاوز فترة أشغال الإنجاز الفني، بعد إتمام الاجراءات الإدارية، الشهرين ونصف الشهر.
كما تقرر بذات الجلسة تعهد مصالح بلدية بنزرت بالتسريع في نشر إعلان طلب العروض الخاص بمشروع تعشيب أرضية الميدان الفرعية، قبل الانطلاق في إنجاز الارضية، بالتوازي مع تعهد ثان بالتكفل بأشغال الصيانة للملعب الرئيسي، بعد انتهاء مدة الضمان.
وأوضح والي بنزرت، محمد قويدر أن الجلسة "كانت بناءة وأثمرت قرارات جادة"، مثمنا التدخل الإيجابي لرئيس الحكومة وإقراره إعادة تعشيب الملعب بصيغة "الايبريد 2"، والتفاعل الناجع الذي وجدته مطالب الجهة من قبل وزيرة شؤون الشباب والرياضة
للإشارة فإن تقنية الايبريد 2" أو "العشب الهجين" Hybrid Grass Technology، تجمع بين العشب الطبيعي وألياف عشبية اصطناعية وتستعمل في ملاعب كرة القدم العالمية وتعتبر من أفضل أنواع العشب حاليا.