وارتبط اسم نيمار خلال الميركاتو الصيفي المنقضي بمغادرة فريق العاصمة الفرنسية والعودة إلى فريقه السابق برشلونة، إلا أن مطالب إدارة الخليفي حالت دون إتمام الصفقة.يُذكر أن باريس سان جيرمان تعاقد مع نيمار سنة 2017 في صفقة بلغت 222 مليون يورو.