منح مجلس إدارة البنك الإفريقي للتنمية ، أمس الخميس، بي هاش بنك ( بنك الأسكان ) خط تمويل بقيمة 100 مليون أورو ( زهاء 326 مليون دينار تونسي) لمساعدته على دعم القطاع الخاص في تونس.


وأوضح البنك الافريقي للتنمية ، في بلاغ له ، أن هذا الخط سيمكن "بي هاش بنك " من دعم أنشطته التمويلية الموجهة الى المؤسسات العاملة في مجال الصحة والسكن الإجتماعي والصناعة والطاقات المتجددة. 


وأضاف البنك ، في ذات السياق، " ان الفاعلين في القطاع الخاص سيتحصلون على قروض طويلة الأمد بكلفة مقبولة تمكنهم من فرص جديدة للاستثمار والتنمية ".


وقال المدير العام لمنطقة شمال إفريقيا بالبنك الإفريقي للتنمية محمد العزيزي " نحن سعداء بتمتين الشراكة مع " بي هاش بنك" من أجل خدمة المؤسسات التونسية وهذا التمويل الجديد سيشكل رافعة لدعم القدرات الإنتاجية وتحفيز النمو في تونس ".


واعتبرت المديرة العامة المساعدة لأفريقيا ممثلة تونس بالبنك الإفريقي للتنمية باسين دياما فال " ان خط التمويل سيدعم جهود البنك في مجال إتاحة افاق تنمية جديدة أمام القطاع الخاص تسمح بخلق الوظائف". 


وسيسهم هذا الخط التمويلي في دعم وتنويع قدرات الإنتاج في تونس ودعم النمو في مختلف القطاعات الإقتصادية ويهدف بشكل أوسع الى المساهمة في تحسين تنافسية البلاد وخلق عائدات ضريبية إضافية وخلق فرص عمل جديدة.


ويستجيب هذا الخط الى أهداف تونس في مجال دعم القطاع الخاص ومع الأولويات الخمس للبنك الافريقي للتنمية الذي اعتبر انه بفعل هذا الخط ستجد المؤسسات التونسية موارد هامة موضوعة على ذمتها بما يمكنها من توسيع فرصها الإستثمارية.


وتعد تونس ، التي ساهمت في تأسيس البنك الافريقي للتنمية سنة 1964 ، من أهم المستفيدين من خدمات البنك اذ تلقت إجمالا تمويلات ناهزت 9 مليار دولار أمريكي غطت قطاعات من بينها الطاقة والمياه والنقل والفلاحة والقطاع المالي والتنمية الاجتماعية.