وأضاف الناخب الوطني التونسي في سؤال له عن الفريق المنافس انه يعرفهم جيدا بما انه دربهم سابقا ويعتقد انها ستكون نقطة ايجابية للمنتخب التونسي .

وردا على سؤال اذا كان مازال يبحث عن المرتبة الاولى اجاب جيراس ان الأهم هو الترشح في مقام أول قبل الحديث عن المراتب.

كما أكد جيراس من جهة أخرى أنه لا يمكن الخلط بين ما هو شخصي وما هو مهني في إشارة لعلاقته بالمدرب الحالي والمدير الفني السابق لمالي والذي كان سابقا على خلاف معلن مع جيراس.