ويتضمن المشروع بناء مسبح بمواصفات أولمبية يحتوي على حوض سباحة 50 م (مساحة 1250 م 2) و حوض تدريب (200 م 2 ) و فضاءات استقبال و قاعة تقوية العضلات ومقرات إدارية و مشربة و حجرات ملابس( مساحة 1100 م ) وفضاءات فنية و خدمات (2100م2 )

و سينجز المبنى بمواصفات بيئية مع ترشيد استهلاك الطاقة بالإعتماد على الطاقة الشمسية على مساحة 7000 م 2 بكلفة تقدر بـ 13,365 مليون د.

 

كما تفقد الوالي سير أشغال توسعة و تهيئة الملعب الأولمبي و المتمثلة في تطوير طاقة استيعاب الملعب لتصبح 40 ألف متفرج بعد أن كانت22.176 بكلفة جملية تقدر بـ : 32,144 مليون دينار

و دعى الشليوي بالمناسبة المقاول المكلف إلى الرفع في نسق الإنجاز للإنتهاء من أشغال هذا المشروع في الآجال المحددة في جوان 2021 مع دعوة المصالح المتدخلة لمزيد التنسيق لتفادي الإشكاليات التي من شأنها تعطيل سير الأشغال .