الشرطة تلاحق متهِمة نيمار بالاغتصاب

الشرطة تلاحق متهِمة نيمار بالاغتصاب
تقدمت الشرطة البرازيلية بشكوى تشهير ضد عارضة الأزياء التي تتهم نجم الكرة نيمار دا سلفا باغتصابها، وذلك بعد أن ألمحت إلى أن الشرطة "فاسدة".

وتطرقت ناجيلا تريندادي منديش دي سوزا، إلى مسألة الفساد خلال مقابلة مع محطة "إس بي تي"، تحدثت خلالها عن السرقة المزعومة للوحة إلكترونية تحتوي على الجزء الثاني من تسجيل الفيديو الأساسي لعملية الاغتصاب، التي تدعي أنها حدثت في منتصف مايو في باريس.

وعندما قال لها المقدم إن الشرطة لم تجد في منزلها أي بصمات غير بصماتها وبصمات إحدى العاملات، مما يعني عدم تعرضه للسرقة كما ادعت، ردت العارضة بالقول: "إذن الشرطة ترتشي؟ أم لا؟ أم أنا مجنونة؟".