و خلف انفانتينو الرئيس السابق للفيفا جوزيف بلاتر في شهر فيفري 2016، إثر فضيحة فساد اطاحت بالأخير وتسببت في موجة إنتقادات طالت المنظمة العالمية

وللإشارة فقد تمت اعادة انتخابه بالتزكية إثر توصية من مجلس فيفا بغالبية 202 صوت ورفض 3 أصوات فقط، من بين 210 اتحاداً مخولاً بالتصويت.

وأفاد السويسري بعد إنتخابه "شكراً أصدقائي، لأنه بفضلكم تمكنّا من تحويل فيفا إلى فيفا جديد. منظمة أصبحت اليوم مرادفة للمصداقية، الثقة والنزاهة".