أعلن سيرجيو راموس في مؤتمر صحفي خاص في مدريد مساء الخميس بقاءه في ريال مدريد، كما أعلن عن رغبته بالاعتزال في النادي "الملكي"، لينهي كل النقاشات حول مغادرته للفريق.

وقال راموس خلال المؤتمر: "لا أريد أن أثير قلق الجماهير. أنا مشجع مدريدي وأرغب بالاعتزال هنا".

وأضاف راموس: "لم ينتهي وقتي بعد. لطالما لدي جسد وروح سأحاول اللعب هنا.. لن أنتقل أبدا لفريق يلعب ضد ريال مدريد.. أنا قائد ريال مدريد وأشعر بالمحبة والمساندة".

وشهدت أروقة ريال مدريد الإسباني اضطرابات كثيرة في الأيام القليلة الماضية، بين القطبين الأكبر في النادي "الملكي"، وهما الرئيس فلورنتينو بيريز، والقائد راموس، قد تؤدي إلى رحيل قائد الفريق ومحبوب الجماهير.