على اثر التصريحات الخطيرة التي ادلى بها رئيس النادي الرياضي البنزرتي  عبد السلام السعيداني بخصوص مقابلة نصف النهائي للكأس والتي ستجمع فريقه بالنادي الإفريقي،.

قامت  وزارة الشباب  بتقديم شكاية إلى النيابة العمومية لدى المحكمة الابتدائية بتونس بتاريخ 19 أفريل 2018 ضد كل من يثبت تورطه في شبهة الفساد والتلاعب بالميثاق الرياضي، كما تؤكد عزمها الراسخ على حماية المرفق العام الرياضي وسلامة الأجواء الرياضية وتحتفظ بحقها المشروع في التشكي وطلب التتبع وتطبيق القانون مهما كانت صفة وموقع ومصدر الشبهة حسب بلاغ نشرته الوزارة على موقعها الرسمي.

كما دعت الوزارة كافة المتدخلين في الشأن الرياضي، مضاعفة الجهد لتأمين نهاية الموسم في أفضل الظروف في جميع الرياضات وفق قواعد الجدارة والاستحقاق في سنة مميزة تحتفل فيها تونس بالترشح التاريخي للمنتخب الوطني إلى نهائيات كاس العالم بروسيا.

 يذكر ان رئيس النادي الرياضي البنزرتي عبد السلام السعيداني اكد في تصريحه انه علم بمخطط من اجل منح التأهل للنادي الافريقي في نصف نهائي كاس تونس لكرة القدم امام النادي الرياضي البنزرتي في اطار ترضية للفريق و الهاء جماهيره عن قضية الشاب عمر العبيدي الذي توفي غرقا بعد نهاية مباراة الافريقي و اولمبيك مدنين.