اعلنت وزارة الداخلية اليوم الاثنين على صفحتها على فايسبوك انه " على اثر نهاية مقابلة كرة القدم التي جمعت بين فريقي النادي الإفريقي والنادي البنزرتي بملعب منزل عبد الرحمان (مساء امس الاحد لحساب نصف نهائي كاس تونس) تعمد حوالي 400 شخص من بعض الجماهير بمنزل عبد الرحمان (ولاية بنزرت) غلق الطريق العام بإشعال الاطارات المطاطية ورشق الوحدات الأمنية بالحجارة والمواد الصلبة وإقتحام مركز الدفاع والإدماج الإجتماعي بجرزونة وتهشيم محتوياته ونهبه .

كما تمّ رشق مركز الأمن الوطني بمنزل عبد الرحمان بالحجارة في محاولة لاقتحامه، مما استوجب تدخل الوحدات الأمنية لتفريقهم وإلقاء القبض على 13 شخصا منهم".


واضاف البلاغ " أسفرت هذه الاحداث عن إصابة 08 أعوان أمن إصابات مختلفة وإلحاق أضرار متفاوتة بـ 08 سيارات أمنية " ملا حظا انه "بإستشارة النيابة العمومية، أذنت بالإحتفاظ بـ 12 من الموقوفين المذكورين وإبقاء آخر بحالة تقديم".