الكثير من الناس يتسائلون عن اسباب دخول الاطفال الى ارضية الملعب قبل كل لقاء و هم يمسكون بأيدي اللاعبين، قبل ان يغادروا قبل اطلاق صافرة بداية المباراة.

هذه العملية انطلقت اول مرة في البطولة الانجليزية، خلال نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي عام 1999، حين مشى طفلان مع فريق مانشستر يونايتد ونيوكاسل، طفل واحد لكل فريق ، قبل ان يصبح كل طفل يسير مع لاعب في بطولة كأس الأمم الأوروبية عام 2000.

هذه العملية تطورت و انطلقت فعليا قبل السحب النهائي لنهائيات كأس العالم في كوريا الجنوبية عام 2002، حيث أعلنت الفيفا عن شراكة مع اليونيسيف في حملة “Say Yes for Children” لحماية الأطفال وتحسين حياتهم في جميع أرجاء العالم، ولإظهار أن كرة القدم تصنع الفرق في حياة الأطفال. وأفضل طريقة وجدتها الحملة لتعزيز انتشارها هي مرافقة الأطفال للاعبين، وهم يرتدون قميص الفيفا واليونيسيف “Say Yes” وذلك قبل كل مباراة في كأس العالم 2002.

 

رئيس الجمهورية يمضي الأمر الرئاسي المتعلّق بدعوة الناخبين للاقتراع
التفاصيل +

بن تيشة: كل ما يقال عن صحّة الرئيس شائعات ...

المعهد الوطني للرصد الجوي يحذر من السباحة بشواطئ بنزرت والزوارع وطبرقة
التفاصيل +

المعهد الوطني للرصد الجوي يحذر من السباحة ...

النهضة تدعو  إلى اجتماع عاجل
التفاصيل +

النهضة تدعو إلى اجتماع عاجل

ليبيا: الافراج عن البغدادي المحمودي
التفاصيل +

ليبيا: الافراج عن البغدادي المحمودي

TOP